مصر

“الصحة العالمية” تدعو لاتخاذ إجراءات عاجلة للحد من تعريض المريض للأذى

دعت منظمة الصحة العالمية دول العالم إلى اتخاذ إجراءات للحد من تعريض المريض للأذى في الرعاية الصحية، على خلفية تعرض ملايين المرضى للإصابة كل عام بسبب الرعاية الصحية غير الآمنة في جميع أنحاء العالم ما يؤدي إلى وفاة 2.6 مليون شخص سنويا في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل وحدها.

وذكر تقرير أصدرته المنظمة اليوم الجمعة أن الآثار الشخصية والاجتماعية والاقتصادية من إلحاق الأذى بالمريض تؤدي إلى خسائر بمليارات الدولارات في جميع أنحاء العالم، وأن المنظمة تركز الاهتمام العالمي على مسألة سلامة المرضى عبر الحملة التى ستطلقها مع الاحتفال بأول يوم عالمي لسلامة المرضى في 17 سبتمبر الجاري.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس ادهانوم -في التقرير- إنه على المستوى العالمي يموت خمسة مرضى على الأقل كل دقيقة بسبب الرعاية غير الآمنة وهناك حاجة إلى ثقافة سلامة المرضى تعزز الشراكة مع المرضى وتخلق بيئة خالية من اللوم بتمكين العاملين الصحيين وتدريبهم على الحد من الأخطاء.

وأوضح التقرير أن أربعة من كل عشرة مرضى يتعرضون للأذى أثناء الرعاية الصحية الأولية والإسعافية، وأن معظم الأخطاء الضارة ترتبط بالتشخيص والوصفات الطبية واستخدام الأدوية، وأن الأخطاء الدوائية وحدها تكلف حوالى 42 مليار دولار سنويا، كما تتسبب إجراءات الرعاية الجراحية غير المأمونة في مضاعفات تصل إلى 25% من المرضى ما يؤدي إلى وفاة مليون شخص أثناء الجراحة أو بعدها مباشرة.

وأكد التقرير أنه بمناسبة الاحتفال باليوم العالمى الأول لسلامة المرضى ستقوم مدن حول العالم بإضاءة المعالم باللون البرتقالي لإظهار التزامها بسلامة المرضى حيث ستضاء نافورة جنيف الشهيرة وأهرامات الجيزة وبرج كوالالامبور ودار الأوبرا فى مسقط وجسر زاكيم فى بوسطن وغيرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق